ترجمة الشيخ

سيد بن عبد العاطي بن محمد الذهبي

 

         اسمه ومولده:

 

هو أبو أحمد سيد عبد العاطي بن محمد الذهبى المصرى (وأحمد هو ولده الأكبر).

وُلد يوم الجمعة التاسع عشر من ذى الحجة لعام 1388 هـ الموافق 07/03/1969 م بمنطقة العمرانية الغربية بمحافظة الجيزة بمصر.

 

         عائلته والحالة الإجتماعية:

 

نشأ الشيخ في أسرة متوسطة الحال وكان متدينا بالفطرة منذ الصغر محبوبا من كل من عامله لحسن خلقه ـ نحسبه كذلك والله حسيبه ـ وروح الدعابة العالية عنده التي يتحلى بها كحال الكثيرين من أهل مصر وليست هذه عصبية لأهل مصر ولكنها الحقيقة لدى المنصفين.

وعن حالة الشيخ الإجتماعية: الشيخ متزوج ولله عنده من الأولاد أربعة: أحمد ابنه الأكبر، وسلمى الثانية وإسراء الثالثة وحسام الرابع حفظهم الله تعالى.

 

         الدراسات:

 

1.      حصل علي ليسانس الحقوق من جامعة القاهرة بتقدير عام جيد مرتفع عام 1990-1991 م ولم يعمل بالمحاماة ولكنه عمل بالتدريس للمواد الشرعية واللغة العربية في المدارس الخاصة للمراحل الإبتدائية والإعدادية والثانوية وتحفيظ القرآن الكريم للناشئة بمساجد حي الزهراء بالعمراينة الغربية كمسجد عمر بن الخطاب ومسجد عمرو بن العاص وكذلك مسجد السلام.

2.      ثم حصل الشيخ على ليسانس الدعوة الإسلامية من جامعة الأزهر عندما فتحت الجامعة أبوابها للمؤهلات العليا غير الأزهرية وحصل على درجة ليسانس عام 1999ـ 2000م من جامعة الأزهر بعد دراسة أربع سنوات.

3.      دبلوم في الشريعة  قسم الدراسات العليا "كلية الحقوق" جامعة الأزهر عام: 2002 ـ 2003م وقدم بحثا بعنوان "حجية السنة".

4.        عمل الشيخ كإمام وخطيب بالجمعية الشرعية الرئيسية بمصر وتم اختياره عضوا لهيئة العلماء بالجمعية الشرعية الرئيسية بـالقاهرة ثم سافر الشيخ ليكون إماماً وخطيباً في ألمانيا عام 2007م. الشيخ الآن إماماً وخطيباً مسجد السنة بمدينة  زولتسباخ بإقليم السارلاند - ألمانيا.

 

         الرحلة العلمية

 

في المراحل الأولى ما قبل المرحلة الثانوية لم يكن هناك اهتمام منه بالعلم الشرعي وإنما كان الاهتمام بالصلاة وكيفيتها وحفظ القرآن الكريم علي يد شيخ فاضل كان يقوم بتعهد الأطفال في المسجد ويحفظهم "جزء عم" هو الشيخ "بكر بن عبد الحفيظ" - حفظه الله - وكان يحببهم كثيرًا في المسجد والحفاظ علي الصلاة وقراءة القرآن وذلك قبل المرحلة الإبتدائية وأثناءها ثم انتقل الشيخ مع بداية المرحلة الإعدادية إلى منطقة الزهراء بالعمرانية الغربية لأن والده كان كثير التنقل وهناك التقى بالشيخ الدكتور "قاسم بن إسماعيل" أستاذ البلاغة بكلية الدراسات الإسلامية بجامعة الأزهر ـ حفظه الله ـ وكان إماماً لمسجد "عمر بن الخطاب بمطقة الزهراء" فأخذ عنه أحكام التجويد وأتقن قراءة القرآن ، و كان الشيخ "قاسم" يقدمه للإمامة في المسجد ويدربه على الدعوة وإلقاء المواعظ الخفيفة في شهر رمضان واستفاد الشيخ كثيراً من شيخه الدكتور "قاسم بن إسماعيل" حفظه الله بسبب ملازمته له.

ثم التقي الشيخ بصاحب الفضيلة الشيخ العلّامة "فتحي بن سيد عيد" ـ حفظه الله تعالى- وهو من العلماء الربانيين ـ نحسبه كذلك ولا نزكيه علي الله - بعد عودة الشيخ فتحي من إعارة بدولة الصومال ولزمه الشيخ ملازمة تامة وحصّل العلم على يديه ولأول مرة يعرف الشيخ قيمة العلم الشرعى وأهمية تحصيله وذلك بملازمته للشيخ "فتحي بن سيد عيد" وهو من علماء الأزهر الثقات المشهود لهم بالعلم والمنهج الصحيح منهج أهل السنة والجماعة وكان عضواً لهيئة كبار العلماء بالجمعية الشرعية الرئيسية بالقاهرة وسافر الشيخ فتحي إلى ألمانيا للدعوة إلى الله عزوجل وكان الإمام الرسمى للمركز الإسلامي بمدينة "فرانكفورت" ثم رئيسًا لهيئة العلماء والدعاة بألمانيا وكان سبباً في مجىء الشيخ لألمانيا في عام 2007م والشيخ فتحي - حفظه الله- هو الآن إمام وخطيب مسجد "عمر بن الخطاب" بمدينة شتوتجرت ألمانيا ورئيس المجلس الأعلى للعلماء والأئمة بألمانيا.

كما استفاد الشيخ استفادة كبيرة من الشيخ الفاضل "محمد بن محمود" بمصر في اللغة العربية والفقه الشافعي فحفظ الله الشيخ محمد بن محمود أبوباسل.

ثم انتقل الشيخ إلى سماحة الشيخ "محمود فرغل" ـ رحمه الله تعالى ـ وقرأ عليه ثلث القرآن الكريم برواية حفص عن عاصم مع الحفظ وأجازه الشيخ ـ رحمه الله تعالى وأسكنه فسيح جناته.

 

 

 

 

         شيوخ أخذ عنهم سماعاً أو قراءة:

 

           ملحوظة:

ذكر الشيخ هذه الثُلَّة من باب الأمانة العلمية لا من باب نسبة التلمذة وذلك من باب نسبة الفضل لأهل الفضل فالحر لا ينسى جميل من أحسن إليه لحظة ولا ينسى من علمه لفظة.

 

1-      العلامة الوالد الشيخ عبدالعزيز بن باز - رحمه الله تعالى .

2-      العلامة الفقيه الشيخ "محمد بن صالح العثيمين" - رحمه الله تعالى .

3-      العلامة المحدث ناصر السنة محمد ناصر الدين الألباني ـ رحمه الله تعالى .

4-      العلامة المحدث "أبو اسحاق الحويني" حفظه الله وشفاه وعافاه.

5-      العلامة الشيخ الدكتور "محمد بن إسماعيل المقدم" - حفظه الله تعالى .

6-      الشيخ الدكتور "فريد الأنصاري" من علماء المغرب ـ رحمه الله تعالى.

7-      الشيخ الدكتور "أحمد فريد" - حفظه الله تعالى.

8-      الشيخ الدكتور "سعيد بن عبد العظيم" ـ حفظه الله تعالى.

9-      الشيخ الدكتور " أحمد بن عبد الرحمن النقيب" - حفظه الله تعالى.

 

         أعمال الشيخ الدعوية:

 

1-      شرح متن "لمعة الإعتقاد الهادي إلى سبيل الرشاد" لابن قدامة المقدسي .

2-      شرح الثلاثة أصول للإمام الأوَّاب محمد بن عبدالوهاب .

3-      شرح كتاب التوحيد لابن عبد الوهاب .

4-      شرح "العقيدة الواسطية" لشيخ الإسلام بن تيمية .

5-      شرح كشف الشبهات لإبن عبدالوهاب .

6-      شرح "عمدة الأحكام" لعبد الغني المقدسي .

7-      شرح "الأربعين النووية" للإمام النووي .

8-      شرح كتاب "الداء والدواء" لابن القيم .

9-      شرح تهذيب مدارج السالكين .

10- شرح صحيح السيرة من خلال قراءة "للرحيق المختوم" للمباركفوري .

11- تفسير القرآن العظيم حتي نهاية سورة البقرة . 

12- حلقات الدار الآخرة .

13- سلسلة إصلاح المجتمع .

14- سلسلة تزكية النفوس .

15- خطب الجمعة بألمانيا ومدنها وكذلك يحاضر بفرنسا .

16- مقالات علمية دعوية متنوعة .

17- شرح رسالة في الأصول للعلامة السعدي .

         مؤلفات الشيخ

 

1-      تيسير الفقه

2-      علو الهمة (مطبوع)

3-      الابتلاء (مطبوع)

4-      المصير المحتوم الموت وما بعده

5-      اتحاف الأنام بالرد على شبهات أعداء الإسلام

6-      الرقية الشرعية ضوابط وأحكام

7-      حجية السنة

8-      دعوى التمييز ضد المرأة رؤية شرعية

9-      طريق العزة والتمكين

10- الرسالة الندية في الحب في الله وضوابطه الشرعية (مطبوع)

11- الصارم المسلول على أبناء سلول (مطبوع)

تسجيل الدخول

إحصائيات الموقع

8986610
اليوم  :اليوم :579
الأمس  :الأمس :954
الأسبوع  :الأسبوع :4761
الشهر  :الشهر :4095
الكل  :الكل :8986610

المتواجدون حاليا

22 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع